انشطة فلاحية


    تتشرف جمعية تكاوست للتنمية بإخبار ساكنة تيسكنان أنه و بتوفيق من الله سبحانه و تعالى بدأت الأشغال في مشروع إحياء عين تيسكنان بعملية تعميق البئر و إصلاح قنوات السقي المعطلة علما أن المشروع يندرج في إطار شراكة مع المديرية الإقليمية للفلاحة والمجلس الجماعي لقصابي تكوست و تجدر الإشارة إلى كون الشطر الأول المنجز من هذا المشروع خلال سنة 2013 / 2014 تضمن بناء صهريج و مد قنوات الري وتجهيز البئر بمضخة كهربائية إلا أن ضعف صبيب البئر وضعف قدرة التيار الكهربائي على تشغيل المضخة حال دون الإنطلاق الرسمي للمشروع , كما نحيطكم علما أن الخطوة الموالية لإستكمال هذا المشروع الفلاحي المهم ستعرف تجهيز البئر بألواح الطاقة الشمسية بشراكة مع وكالة تنمية الأقاليم الجنوبية والمجلس الجماعي لقصابي تكوست في إطالر الإقتصاد الاجتماعي والله ولي التوفيق


آلة الحفر


خلق واحات خضراء في تسكنان


جانب من المشروع في عين تسكنان


جانب من النتائج المحصلة


بوادر لواحات مستقبلية في المنطقة


هذا أول الغيث في مشروع العنصر الفلاحي

    بعد توالي سنوات الجفاف كان التأثير السلبي واضحا على مصادر المياه في منطقة لقصابي تكوست حيث جفت الينابيع المائية التي كانت تشكل مصدرا طبيعيا يحيط بالمنطقة يمدها بالمياه العذبة و يغذيها بالخضراوات والثمار الطيبة ثم يلطف أجواءها بوجود حزام أخضر طبيعي مشكل من أشجار النخيل والزيتون والرمان و المشمش والسفرجل والعنب وحقول شاسعة من نبات الفصة والذرة ثم القمح والشعير ونباتات أخرى متنوعة وهو الحال الدي دفع بالجمعية إلى محاولة ابتكار حلول بتوفير مياه السقي من خلال حفر الآبار واعتماد أشعة الشمس كطاقة طبيعية بديلة لضخ المياه وهذه صور لبعض التجارب الناجحة في شطرها الأول في انتظار مباشرة الأشطر الأخرى المتمثلة في تعميم التجربة على باقي العيون المائية التي جفت في المنطقة والتي نطمح من خلالها خلق فضاءات خضراء يانعة وواحات نخيل باسق تؤسس لأرضية سياحية في بلدتنا العزيزة حتى تنعم ساكنتها بتنمية مستدامة تساعدها على توفير قوتها اليومي مما هو حولها في الطبيعة



الأرض بعد استصلاحها


عملة تركيب الواح الطاقة الشمسية


إطلاق المشروع من طرف والي الجهة